ريال مدريد

أنشيلوتي غاضبًا بعد التعادل أمام جيرونا: “أنا لست بستاني.. وسأقول اليوم الأشياء التي لم أتحدث عنها من قبل”

بدى كارلو أنشيلوتي ، المدير الفني لفريق ريال مدريد ، غاضباً بعد تعادل فريقه بهدف لمثله مع جيرونا في المباراة التي أقيمت بينهما مساء الأحد على ملعب سانتياجو برنابيو ضمن منافسات الجولة ١٢ من الليجا.

وجائت تصريحات المدرب الإيطالي بعد المباراة كالتالي:

لا أحب الحديث عن الحكام لكني سأفعل ذلك اليوم. لم تكن ركلة جزاء صحيحة وكان ذلك واضحا. اصطدمت الكرة بصدر أسينسيو وليس في ذراعه.

لا يمكنني الحديث عن هدف رودريجو الملغى لأكون صادقًا. هناك قواعد ويجب إحترامها. لكن تعليقي سيكون على ركلة الجزاء ولم تكن صحيحة.

بسبب خطأ ركلة الجزاء هذا، كلفنا الأمر نقطتين. ما أناقشه هو اختراع ركلة الجزاء تلك لأنها حقًا لم تكن صحيحة وكانت واضحة للغاية.

الفريق ليس على نفس المستوى الذي كانوا عليه من قبل. واجه مودريتش وفالفيردي ورودريجو مشاكل هذا الأسبوع ولم يتدربوا كثيرًا وعليهم التركيز.

لم نصل إلى المستوى الذي كنا عليه الأسبوع الماضي. واجهتنا مشاكل هذا الأسبوع، لدينا لاعبون مصابون، لاعبون لم يتدربوا كثيرًا، غياب تشواميني وبنزيما ونحن نلعب الكثير من المباريات، الفريق مُرهق.

إنها لحظة صعبة. لم تؤثر علينا كثيرًا بعد. يوم الأربعاء لدينا فرصة لنكون الأول في المجموعة. الهدف قبل الاستراحة هو أن نكون مُتصدرين المجموعة في دوري الأبطال والليجا كذلك.

في هذا الوقت من الموسم من الصعب أن يكون لديك مستوى عال من اللعب والديناميكية. بهذا المعنى كانت المباراة صعبة. بجهد كبير، كانت المباراة تسير على الطريق الصحيح وكنا سنفوز ونحقق الثلاث نقاط لأن الفريق لم يستسلم طوال المباراة.

هناك الكثير من المباريات. من الصعب التعافي جسديًا وعقليًا بشكل سريع وفى وقت قصير. هذا يحدث لجميع الفرق وليس نحن فقط. سنحاول الاستمرار في تحقيق نتائج جيدة ومواصلة الطريق مثل بداية الموسم.

كما قلت، هدفنا هو الحفاظ على المركز الأول في الدوري وتصدر مجموعة دوري أبطال أوروبا قبل كأس العالم. سوف نتحسن وسنقاتل يوم الأربعاء لتحقيق هدفنا المطلوب.

أرضية سانتياغو برنابيو؟ أنا لست بستاني، لا يمكنني فعل أي شيء. لكننا جميعًا قلقون حيال ذلك. دعونا نأمل أن يتم إصلاح العشب قريبًا مع التجديدات التي تجري للملعب حَالِيًّا.

في الحقيقة، أنا لا أرى أي فريق يلعب كرة قدم رائعة في الوقت الحالي، كلنا نعاني بسبب ضغط المباريات الكثيرة، ولا نحظى بالكثير من الوقت للتعافي والفرق التي تفوز، تفوز بعد مجهودات كبيرة للغاية وهذا يؤثر عليهم مع مرور الوقت وهذا بالتحديد ما يحدث معنا ولكن سنحاول التحسن.

اقتراب كأس العالم بعد ثلاثة أسابيع؟ أعتقد أن ذلك لا يؤثر على اللاعبين، لكن لا يمكنني قراءة عقول كل للاعب وما يُفكرون به.

علينا التركيز فيما تبقى من المباريات قبل الاستراحة حتى نصل لهدفنا وهو تصدر المجموعة في دوري الأبطال وكذلك تصدر الليجا حتى نكون في وضع جيد بعد ذلك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى